أبو العينين: ثورة 30 يونيو خالدة في عقولنا.. وطموح السيسي غير مسبوق

أبوالعينين: أبناؤنا وأحفادنا سيفخرون بإنجازات الرئيس السيسي في الحاضر والمستقبل و30 يونيو ثورة أحرار


أبو العينين في احتفالية حزب الوفد بذكرى ثورة 30 يونيو:

• أحفادنا سيفخرون بثورة الشعب المصري التي حماها الجيش ورجال الشرطة البواسل”.

• الإدارة الواعية المستنيرة للرئيس السيسي بنت وطورت في كل ربوع مصر

• مصر حافظت على العروبة وعمّرت غزة.. والتنمية انتصرت على الإرهاب والتخريب

• الرئيس السيسي قائد يدير مصر العظيمة لإنجازات غير مسبوقة

وصف النائب محمد أبو العينين، وكيل مجلس النواب، ذكرى ثورة 30 يونيو بالذكرى الخالدة في عقولنا وفكرنا وحياتنا ومستقبلنا، قائلًا: “إن كان أجدادنا رسموا الحضارة القديمة التي نفتخر بيها اليوم، فسيفتخر أحفادنا بثورة الشعب المصري التي حماها الجيش المصري ورجال الشرطة البواسل”.

جاء ذلك خلال حفل حزب الوفد الذي نظمه برئاسة المستشار بهاء الدين أبو شقة رئيس الحزب، ووكيل أول مجلس الشيوخ، للاحتفال بمرور 8 سنوات على ثورة 30 يونيو، بحضور كبار الشخصيات العامة ورجال الدولة والإعلام، وممثلي الأحزاب وأعضاء الهيئة العليا لحزب الوفد، وأعضاء الهيئة البرلمانية في مجلسي الشيوخ والنواب، وقيادات وأعضاء حزب الوفد.

ووجه النائب محمد أبو العينين ، تحية مباركة طيبة لرجال القوات المسلحة ورجال الشرطة والشعب المصري كله على ذكرى ثورة 30 يونيو، داعيًا إلى الوقوف دقيقة حداد على أرواح الشهداء الطاهرة الذين ضحوا بدمائهم لحماية أرض الوطن.

وأشار النائب محمد أبو العينين ، إلى إنجازات الرئيس عبد الفتاح السيسي على مدار سبع سنوات منذ توليه الرئاسة، قائلًا: “نحن شهود على العصر وشهدنا كما شاهد العالم أجمع كل تلك الإنجازات، وأتساءل ماذا لو لم تكن ثورة 30 يونيو؟”.

ولفت النائب محمد أبو العينين ، إلى الإدارة الواعية المستنيرة التي بنت وطورت في كل ربوع مصر بين زراعة وصناعة وتنمية لحياة الإنسان، فكانت الإرادة والإدارة بزعيم مصري، ابن مصر البار الزعيم عبد الفتاح السيسي، قائد جمهورية مصر الحديثة الذي قدم حياته فداء لمصر، وقال كلمته الشهيرة ولن ننسى كلماته المأثورة في أحلك الظروف حين قال: “نموت نحن قبل أن يعتدي أحد على الشعب المصري”.

وأشاد النائب محمد أبو العينين ، بالنهضة المصرية الحديثة، وبالرئيس السيسي الذي يعد أول رئيسًا يرسم رؤى المستقبل الحديث، وكانت رؤيته عنان السماء تملأ الدنيا، ما جعل العالم ينظر لمصر نظرة جديدة نراها في زيارة الرئيس للدول الخارجية وكل دول العالم، فنرى كيف ينظر العالم لقائد وطني مخلص آثاره ليست للشعب المصري فقط وإنما امتدت لتشمل العديد من المبادرات التي كانت تهدف لإسقاط دول وإسقاط شعوب.

وأوضح أبو العينين ، أن ثورة 30 يونيو لم تكن ثورة لمصر  فحسب ولكن امتدت لتخمد صراعات في البلاد العربية، قائلا: “رأينا مصر تعود بجيش قوي اعتبره العالم من العشر الأوائل والقوات البحرية التي احتلت المركز السابع على مستوى العالم، وهذا لم يأت من فراغ ولكن بوطنية خالصة من شعب مصر”.

وألمح أبو العينين ، إلى المفاجآت العديدة التي نراها كل يوم في مصر في ظل معاناة العالم بالظروف الاقتصادية والصحية، مشيرا إلى أن  التنمية انتصرت ووقفت مصر لتقول أن الأمن الخليجي هو أمن مصري “مسافة السكة” وأن الأمن الليبي يشار له بالبنان، وكان دور السيسي في غزة بوقف الضرب والدمار وذهب إلى العراق ليقول للعالم “نحن نبني أمة جديدة” بمشروع الشام الجديد.

وأضاف أبو العينين ، أن طموح السيسي غير مسبوق، وأن العالم يشاهده ويحسدوننا عليه، قائلا: “إذا سافرنا إلى أي بلد في العالم اسمعوا ماذا يقول زعماء العالم عن مصر، وكيف حصلت على فرص استثمارية حينما تحدثنا عن الثورة الصناعية الرابعة ودخلنا عصر المشروعات العملاقة”.

وأكد أبو العينين أن الرئيس السيسي قائد يدير مصر العظيمة لإنجازات غير مسبوقة، مشيرا إلى تنفيذ ٢٥ ألف مشروع استثماري بقيمة ٤ تريليون جنيه، وزيادة معدلات النمو، وانخفاض معدلات البطالة، وانخفاض معدل التضخم، معربا عن سعادته بمشاركة حزب الوفد العريق والشعب المصري كله في هذه المناسبة.