أبو العينين: الجيش والشرطة عيون مصر الساهرة وصمام الأمان لحاضرها ومستقبلها

النائب أبوالعينين: اسم الرئيس السيسي سيكتب بحروف من نـورورجال القوات المسلحة والشرطة صمام أمان لمصر


وجه النائب محمد أبو العينين، عضو مجلس النواب، نائب رئيس حزب مستقبل وطن، التحية لأبطال القوات المسلحة ورجال الشرطة البواسل المرابطين على الحدود والساهرين على الأمن الذين أقسموا على الدفاع عن الوطن وحملوا أرواحهم على أكفهم فداء لبلدهم فكانوا بحق صمام الأمان لحاضر مصر ومستقبلها.
وأشاد النائب محمد أبو العينين بما قامت به الحكومة الحالية والسابقة من إنجازات، موجها التحية لأجهزة الدولة السيادية والرقابية التي تسهر على أمن مصر وتعمل في صمت دفاعها عن سلامتها واستقرارها.
وقال النائب محمد أبو العينين، إن الجميع يعلم كيف كانت الحالة اقتصاديا وسياسيا وأمنيا منذ 6 سنوات، وكيف كانت تعاني من الفشل السياسي والأزمة الاقتصادية وسوء الإدارة، وكان الجميع يراهن هل ستقوم مصر أم أهل الشر سينجحون في إسقاطها، متابعًا: “ولكن إرادة الشعب وشجاعة الرئيس عبد الفتاح السيسي، كانت مفتاحا لنجاح مصر في تجاوز هذه المرحلة الصعبة”.
وأضاف النائب محمد أبو العينين، في كلمته بالجلسة العامة في ختام دور الانعقاد الخامس، أن الرئيس استطاع أن يجمع كل القوى الوطنية علي قلب رجل واحد وعلى هدف واحد، فوجدنا مجلس النواب والحكومة والقوى السياسية ومؤسسات الدولة السيادية والرقابية، كلها قالت كلمة واحدة: “خلف الرئيس نعمل معا من أجل مصر”، مؤكدا أن التاريخ سيسطر اسـم الرئيس عبد الفتاح السيسي بحروف من نـور، لما قام به لإنقاذ الوطن وتحقيق نهضته.
وتابع: “من حقنا أن نفخر بمصر الجديدة القوية التي تواكب الحاضر وتصنع المستقبل، التي تتمتع بثقل دولي.. ومكانة عالمية.. وريـــادة إقليميـــة”.
ووجه حديثه للنواب قائلًا: “أذكركم بـ 6 سنوات مضت، عندما كان الرئيس في الأمم المتحدة، واختتم ختتم حديثه بـ تحيا مصر.. تحيا مصر.. تحيا مصر، كانت هذه الكلمات رسالة للعالم بأن لمصر برنامجا للعبور الاقتصادي والاجتماعي والسياسي الأمني”.
وأشار أبو العينين إلى أن ما حققته مصر خلال السنوات الست الماضية هو بحق ملحمة وطنية وقصة نجاح تدرس، ملحمة قادها قائِد وَطني مُخلص، لا يعرف المستحيل، وبطلها شعب واعٍ يثبت كل يوم عظمتـه وعراقتـه وكبريـاءه وتفــرده في صناعــة الحضارة، مضيفًا أننا حققنا عبورا اقتصاديا واجتماعيا وأمنيا وسياسيا كبيرا رغم ما واجهناه ولا نزال من مؤامرات ومخططات وإرهاب.
وأكد أن “مصر نجحت في استعادة ريادتها العربية والأفريقية، ووثقت علاقاتها مع جميع القوى الدولية، وتدير سياستها الخارجية بحكمة وقــوة، فنحن مع السلام والحلول السياسية، لكننا نملك كل مصادر القوة التي تحمى أمننا القومي وتدافع عن مصالحنا الحيوية”.
وتحدث عن دور مجلس النواب، قائلًا: “مجلس النواب الحالي، قام بعمل تاريخي وفريد في تاريخ الحياة البرلمانية المصرية”، مؤكدا أن الفرصة لم تكن مهيأة إلا لمجلس يعي متطلبات المرحلة، وقدسية الرسالة التي يؤديها.
ووجه أبو العينين حديثه للنواب قائلا: “إن العمل الذي أنجزتموه لابد أن يكون في عقيدة كل من تتحدثون معه، لأن هناك غيابا في المعلومات لدى الرأي العام، ويجب أن نسوق ما أنجزه هذا المجلس”، متابعا: “فخور بكم وبما أنجزناه، فنحن في ملحمة وطنية كبيرة”، مؤكدا أن النواب الحاليين سيكون لهم حظ كبير في البرلمان القادم، كما أن رئيس المجلس سيكون له حظ كبير أيضا.