أبو العينين: إسناد إدارة واستغلال المحاجر لشركة متخصصة يحافظ على الثروة المحجرية ويعظم القيمة المضافة منها


أشادالنائب محمد أبو العينين، نائب رئيس حزب “مستقبل وطن”، بالفكر الجديد الذي تنتهجه الحكومة، مؤكدا أننا نريد مزيدا من الأفكار الجديدة في جميع والمواقع والمؤسسات.
وقال “أبو العينين”، في كلمته بالجلسة العامة، إن الترخيص لوزراء البترول والتنمية المحلية والإسكان في التعاقد مع الشركة المصرية للتعدين، وإدارة واستغلال المحاجر لاستغلال المحاجر والملاحات التي تقع في اختصاص المحافظات وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة؛ سيعظم القيمة المضافة من الثروات المحجرية، ويحافظ عليها ويشجع الاستثمار فيها.
وأضاف النائب البرلماني، أن مصر تتميز بوجود وفرة في العديد من الخامات المحجرية – وفي مقدمتها الأحجار الجيرية المختلفة الصالحة لصناعات مواد البناء ولصناعة الأسمنت، وأحجار الزينة مثل الرخام والجرانيت التي اكتسبت شهرة عالمية.
وتابع “استغلال هذه الثروة كان يعوقه عدة تحديات تشريعية وإدارية وفنية”، موضحا أن تعدد جهات الإشراف وعدم تخصص بعضها؛ أدى إلى استغلال عشوائي لبعض المحاجر، وضعف الاستثمار في تكنولوجيا استخراج الأحجار، وارتفاع نسبة الهالك، وعدم توافر البنية الأساسية اللازمة للنهوض بهذا القطاع، وغياب سياسة تسويقية للخامات المحجرية.
وأكد “أبو العينين”، أن مصر لديها ثروة عظيمة في جنوب الوادي وسيناء والصحراء الشرقية والغربية؛ تحتاج إلى إدارة وتعظيم القيمة المضافة في استخراجها، والفكر الجديد في السوق المحلي والعالمي.
وأشار “أبو العينين”، إلى أن وجود شركة وطنية متخصصة في إدارة واستغلال المحاجر سوف يحافظ على موارد الدولة الطبيعية من هذه المحاجر ويحسن استغلالها ويعظم القيمة المضافة إليها عبر العمل على التصنيع والتصدير للأسواق العالمية وخلق فرص العمل.
ويحكم السيطرة على مرفق المحاجر والملاحات مما يقضي على التنقيب والاستخراج العشوائي للمعادن.
547
أبو العينين: إسناد إدارة واستغلال المحاجر لشركة متخصصة يحافظ على الثروة المحجرية ويعظم القيمة المضافة منها