وكيل مجلس النواب: إنشاء علامة تجارية مصرية ذات قيمة مضافة ضرورة لتعزيز الصادرات


أكد وكيل مجلس النواب ورئيس شعبة المستثمرين بالاتحاد العام للغرف التجارية ورئيس مجلس الأعمال المصرى الأوروبى محمد أبو العينين ضرورة الاهتمام بحلقات المثلث الذهبي الثلاث للنهوض بالصادرات والوصول بها الى 100 مليار دولار وهي الاستثمار والإنتاج والصناعة.

جاء ذلك خلال الندوة التى نظمتها جمعية رجال الأعمال المصريين اليوم تحت عنوان”الصناعة وافريقيا بين الحاضر والمستقبل” اليوم الأربعاء.

 وأشار إلى ضرورة انشاء علامة تجارية مصرية ذات قيمة مضافة لافتا الى أن الصادرات التقليدية وسط التغيرات العالمية الجديدة سوف يندثر ،منوها الى ضرورة التركيز على التخصص الإنتاجي وعلى المدن الصناعية المتخصصة، ولفت  الى أن مدينة دمياط للأثاث انشاء علامة تجارية في الدول الاوربية كايطاليا وفرنسا.

كما طالب النائب محمد أبو العينين، وكيل مجلس النواب، ورئيس شعبة المستثمرين بالاتحاد العام للغرف التجارية ورئيس مجلس الأعمال المصرى الأوروبى، بصنع “براند نيم” للمنتج المصري لتحقيق حلقات التصدير الثلاثة ” الصناعة والاستثمار والإنتاج”.

وقال “أبو العينين”، خلال ندوة لجنة الصناعة والبحث العلمى بجمعية رجال الأعمال المصريين بعنوان “الصناعة وأفريقيا بين الحاضر والمستقبل”، إن الشكل التقليدى للتصدير بدون “براند نيم ” سوف يندثر من الأسواق الخارجية، مشددا على ضرورة إنشاء “البراند نيم” المصرى لننشره في العالم.

وأضاف أن مدينة دمياط للأثاث من القطاعات التى أنشأت لها “براند نيم” فى الخارج، خاصة فى إيطاليا وفرنسا، لافتا إلى أنه رغم جودة القطن المصرى وأن له اسما فى الخارج، إلا أن “البراند نيم” لا ينسب لمصر وإنما لمن صنع الاسم له فى الخارج.

فيما أكد  المهندس على عيسى، رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين، أن الفترة المقبلة تحتاج إلى مزيد من حل مشاكل الصناعة المتراكمة، حتى يتسنى لنا زيادة الصادرات المصرية للأسواق الخارجية وتحقيق الـ 100 مليار جنيه المستهدفة وفقا لاستراتيجية الدولة بمنتج منافس لنظيره من المنتجات الأخرى بالخارج، وأن يكون ذا جودة عالية.